معلومات تهمك حول حبوب فتح الرحم للإجهاض ومتى يبدا مفعولها؟


حبوب فتح الرحم للإجهاض، في بعض الحالات قد يضطر الطبيب المختص إجراء عملية الإجهاض للحامل في ظروف استثنائية بالاتفاق مع المرأة وزوجها، فما هي حبوب فتح الرحم للإجهاض التي يمكن أن تستخدم في هذه الحالة، وما هي طرق الإجهاض الطبي إليك الإجابة الكاملة في هذا المقال المقدم من مركز الفوائد العامة.

ما هي حبوب الاجهاض؟

تتكون حبوب فتح الرحم للإجهاض من هرمون يطلق عليه الميزوبروستول، وفي بعض الأحيان هذه الحبوب تكون خليط من الميزوبروستول ومادة أخرى تعرف باسم الميفيبريستون، ويتم استخدام هذه الحبوب خلال العشر أسابيع الأولى من الحمل، أي من بعد اليوم الأول من آخر دورة شهرية للمرأة، ويجب على النساء اللواتي يرغبن في حدوث الإجهاض بعد مرور أكثر من 10 أسابيع على الحمل استشارة الطبيب المختص لمعرفة أفضل طريقة للإجهاض أثناء هذه الفترة.

متى يبدا مفعول حبوب سايتوتك وما هي الأعراض التي تظهر بعد استخدامها؟

انواع حبوب الاجهاض

حبوب فتح الرحم للإجهاض يمكن تعريفها على أنها حبوب يتم استخدامها لإنهاء الحمل، وتتكون حبوب فتح الرحم للإجهاض من حبتين تؤخذ تباعاً:

  • الحبة الأولى

الحبة الأول من حبوب فتح الرحم للإجهاض تتكون من مادة الميفيبريستون، يتم أخذها من خلال الفم، وتعمل هذه المادة على منع نمو الحمل، بعد استخدام هذا العلاج قد تشعر المرأة بالغثيان كما يمكن أن تلاحظ حدوث بعد دقائق عدة من العلاج حدوث نزيف.

  • الحبة الثانية

تتكون الحبة الثانية من حبوب فتح الرحم من مادة الميسبروستل، يتم أخذها عن طريق المهبل، هذا الدواء يسبب حدوث تشنج ونزيف لتفريغ الرحم، وفي الغالب يبدأ النزيف بعد مرور حوالي ساعة إلى 4 ساعات من استخدام الدواء.

يجب التنويه هنا إلى أهمية إخبار الطبيب المختص في حال عدم حدوث نزيف بعد مرور 24 ساعة من استخدام الحبة الثانية من حبوب فتح الرحم للإجهاض.

متي ينصح الطبيب باستخدام حبوب الاجهاض؟

استخدام حبوب فتح الرحم للإجهاض يعتمد على عمر الحمل، والذي قد يكون على النحو التالي:

  1. في مراحل مبكرة من الحمل (عمر الحمل أقل من 9 أسابيع): تؤخذ حبتين من حبوب فتح الرحم للإجهاض مع فاصل زمني بينهما يتراوح ما بين 12 إلى 24 ساعة وفقاً لتعليمات الطبيب، وبعد ذلك قد يبدأ النزيف والإنقباضات ليحدث الإجهاض خلال 4 إلى 5 ساعات.
  2. في مراحل متأخرة من الحمل (عمر الحمل من 9 إلى 20 أسبوعاً): بعد تناول المرأة الحبة الأولى تأخذ الحبة الثانية بفاصل زمني يتراوح ما بين يوم إلى ثلاثة أيام، ويحدث الإجهاض بعد استخدام الحبة الثانية بحوالي 6 ساعات.
  3. في المراحل المتأخرة جداً من الحمل (عمر الحمل أكبر من 20 اسبوعاً): الانقباضات قد تستمر لفترة تصل إلى 12 ساعة، ويتوجب على المرأة التي تجهض أثناء هذه الفترة البقاء تحت أشراف الأطباء في المستشفى على الأقل لمدة ليلة واحدة.

بشكل عام عند اللجوء إلى استخدام حبوب الإجهاض يجب أن يكون عمر الحمل لا يتجاوز 9 أسابيع أي في المراحل المبكرة من الحمل، ولا يتم تناول حبوب فتح الرحم للإجهاض إلا بعد استشارة الطبيب الذي سيقوم بالإشراف على الحامل للتأكد من عدم حدوث أي مخاطر صحية.

متي ينصح الطبيب باستخدام حبوب الاجهاض؟

طريقة استخدام حبوب سايتوتك للاجهاض في الشهر الاول تعرفي عليها

موانع استعمال حبوب الاجهاض

يحذر الأطباء من استعمال حبوب للإجهاض في بعض الحالات، نذكرها معاً في الأسطر التالية:

  1. في حال إذا كان عمر الحمل يتجاوز 10 أسابيع أو 70 يوماً.
  2. إذا كانت الحامل لا تتمكن من متابعة الوضع الصحي لها مع الطبيب أو التواصل معه بعد إتمام الإجهاض لظرف ما.
  3. الشك بوجود مشكلات أو أمور غير طبيعية بالمشيمة.
  4. لإذا كان يوجد لولب يجب إزالته قبل استخدام حبوب الإجهاض.
  5. استخدام أدوية مميعة للدم، أو أدوية معينة تتفاعل سلباً مع حبوب الإجهاض.
  6. إصابة المرأة بمشاكل في الكبد أو الكلى أو القلب أو الغدة الكظرية.

متي يبدا مفعول حبوب فتح الرحم للإجهاض؟

تشعر المرأة بأعراض التقلصات وألم البطن والنزيف تقريباً خلال ساعتين، بمتوسط 1-4 ساعات، من وقت تناول الجرعة الثانية من حبوب الإجهاض، وتعد هذه الأعراض دليل على أنه يبدأ مفعول حبوب الإجهاض، وقد تستغرق عملية الإجهاض تقريباً يومين، لكن الأعراض التي تمل التقلصات والنزيف تستمر حتى بضعة أسابيع من آخر جرعة من حبوب الإجهاض.

كيف تعمل حبوب فتح الرحم للإجهاض؟

هرمون الميزوبروستول يسبب انقباضات في الرحم ويساهم في اتساع عنق الرحم مما يعمل على زيادة هذه الانقباضات، وبالتالي يقوم الرحم بالتخلص من الجنين، وتشعر المرأة بالتشنجات المؤلمة وفقدان الدم من خلال المهبل والذي تكون كميته أكثر من دم الحيض العادي، كما تعاني من الإسهال والغثيان والقيء.

يفضل استشارة الطبيب المختص قبل استخدام حبوب الإجهاض عن طرق الإجهاض وإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من أن الحالة الصحية لا تتأثر بحدوث الإجهاض، ويفضل وجود مرافق للتخفيف عن المرأة بعض الألم ورعايتها خلال الإجهاض، وأخيراً يجب متابعة الطبيب خلال أسبوع من الإجهاض أو أسبوعين للتأكد من إتمام عملية الإجهاض.

دليل تجربتي مع حقن بريمبران لفتح عنق الرحم واهم النصائح والتحذيرات

طريقة استخدام حبوب فتح الرحم للإجهاض

عادةً ما يتم استخدام نوعان من حبوب الإجهاض يتم تناولها بفارق زمني، ففي البداية يجب على المرأة أن تتناول جرعة من الميزوبروستول ثم الانتظار يوماً أو أثنان قبل تناول جرعة من الدواء الآخر الذي يسمى الميفيبريستون.

الميفيبريستون يتم وضعه تحت اللسان ما بين اللثة والخد، وفي بعض الأحيان يوضع في المهبل وفقاً لتوجيهات الطبيب المختص، عملية الإجهاض تبدأ بعد حوالي 4 إلى 6 ساعات، تذكري أنه هام جداً تناول الجرعة الثانية في العيادة في حالة كان الحمل أكبر من 10 أسابيع، وأنك قد تحتاجين جرعة ثانية من دواء الميفيبريستون للتخلص من الحمل بشكل تام.

الأضرار التي تنتج عن استخدام حبوب فتح الرحم للإجهاض

أغلب النساء تستخدم حبوب الإجهاض دون التعرض لأي مشكلة، لكن نادراً ما يحدث بعض المضاعفات والمخاطر الناتجة عن استخدام حبوب للإجهاض، مثل:

  • المعاناة من حساسية نتيجة استخدام حبوب الإجهاض.
  • فشل عملية الإجهاض.
  • الإصابة بالعدوى.
  • وجود جزء من الحمل داخل الرحم أي عدم اكتمال الإجهاض.
  • نزيف مهبلي شديد.
  • وجود تجلطات دموية داخل الرحم.

تجربتي مع حبوب فتح الرحم للإجهاض

بدأت تجربتي مع حبوب فتح الرحم للإجهاض بعد أن علمت بأنني أعاني من تشوهات وعيوب خلقية متعددة، بالإضافة إلى وجود كيس حول رقبة الجنين، مع وجود تشوهات بالجهاز العصبي و ثقبين بالقلب، وبناءاً على قرار الطبيب المختص كان الإجهاض أفضل حل لمشكلتي، وبالفعل قمت باستخدام حبوب فتح الرحم للإجهاض وعلى الفور بدأ الجنين بالنزول وكانت البداية نزول قطرات من الدم بسيطة، ونزل بعد ذلك الجنين من المشيمة، هكذا كانت تجربتي مع حبوب للإجهاض.

دليل تجربتي مع حبوب ميزوتاك وما هي طريقة استخدام ميزوتاك للاجهاض؟

اهم النصائح قبل استعمال حبوب فتح الرحم للإجهاض

مهما كانت الأسباب التي أدت إلى اللجوء للإجهاض إلى أنها تبقى عملية مثيرة للتوتر والقلق، لذا يجب على المرأة التي تقدم على القيام بعملية الإجهاض أن تكون على وعي كامل بطريقة حدوث العملية ومخاطرها وغيرها من الأمور الصحية التي ترتبط بها.

قبل بدء استخدام حبوب الإجهاض ينبغي على المرأة أن تتحدث مع الطبيب والعائلة لتناقش وضعها والخيارات المتاحة أمامها وفقاً لسجلها الطبي، والحصول على الفحوصات المخبرية والجسدية اللازمة، مثل: فحص الأمواج فوق الصوتية.

اهم النصائح قبل استعمال حبوب فتح الرحم للإجهاض

متى يبدأ مفعول حبوب الإجهاض تحت اللسان؟

يبدأ مفعول حبوب الإجهاض تحت اللسان بعد تناولها بحوالي 4 ساعات، ويستمر مفعول حبوب فتح الرحم الإجهاض ليوم كامل، حتى يتم نزول الدم وحدوث تقلصات بمنطقة الرحم ومغص والشعور بتقلصات وألم في البطن، لكن هناك بعض النساء يتأخر لديهم مفعول حبوب الإجهاض تحت اللسان ليبدأ بعد 12 ساعة تقريباً.

هل تباع حبوب الإجهاض في الصيدليات؟

الإجهاض الذي يرتكز على تناول حبوب الإجهاض يطلق عليه الإجهاض الطبي، وفي الغالب يصف الطبيب المختص الأدوية التي ذكرناها سابقاً حتى تتمكن المرأة من التخلص من الحمل بطريقة آمنة عندما يكون في الأسابيع الأولى ولا يشكل خطراً على صحة الأم، ويمكن الحصول على حبوب الإجهاض من الصيدليات بوصفة طبية من قبل الطبيب المعالج.

هل حبوب الإجهاض تسبب العقم؟

يتساءل الكثير هل حبوب الإجهاض تسبب العقم ؟ فمن خلال تجربتي مع حبوب فتح الرحم للإجهاض وبوجه عام، لا يعتقد أن حبوب الإجهاض تسبب مشاكل في الخصوبة أو مخاطر في حالات الحمل المستقبلية.

هل حبوب منع الحمل توقف دم الإجهاض؟

أثبتت بعض الأبحاث أن حبوب منع الحمل توقف دم الإجهاض بالإضافة إلى أنها تحل مشكلة النساء اللواتي يعانين من النزيف المهبلي في غير مواعيد الدورة الشهرية المعتادة والنزيف الذي يحدث بعد الولادة القيصرية.

متى يحدث النزيف بعد أخذ حبوب الإجهاض؟

في أغلب الحالات يحدث النزيف بعد أخذ حبوب الإجهاض بعد حوالي 6 ساعات، لذا يفضل البقاء في المستشفى تحت المراقبة، وإذا لم يحدث الإجهاض بعض أي لم يحدث النزيف بعد أخذ الحبوب يجب التوجه إلى المستشفى مرة أخرى للفحص.

مقالات تهمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.