معلومات تهمك حول أضرار الزعل وقت الدورة الشهرية وكيف يمكن علاجة؟


أضرار الزعل وقت الدورة الشهرية، أغلب الفتيات يشعرن بالاكتئاب الشديد وبعض المشاعر السلبية خلال وقبل الدورة الشهرية، ويعد الشعور بهذه الأعراض من الأمور الطبيعية التي يتسبب بها تذبذب مستويات الهرمونات خلال هذه الفترة، حيث أن هذه المشاعر تعتبر جزءاً من الأعراض المصاحبة لمتلازمة ما قبل الحيض.

وهي عبارة عن مجموعة من الأعراض العاطفية والجسدية والسلوكية التي تحدث أثناء مرحلة ما قبل الحيض وعادةً ما تختفي بعد بدء الدورة الشهرية، لذا سنتحدث في هذا المقال المقدم من مركز الفوائد العامة عن أبرز أضرار الزعل وقت الدورة الشهرية بالتفصيل.

متى تنتهي أعراض سن اليأس وما هي اسبابه واضراره وكيف يمكن علاجة؟

كيف يؤثر الحزن الشديد في الدورة الشهرية؟

قد يكون للحزن والاكتئاب خلال فترة الدورة الشهرية أثر كبير على الصحة للفتاة، وتكمن في الأسباب التي تذكر في الأسطر التالية:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية

أثناء فترات الاكتئاب أو التوتر، تقل فعالية وظيفة ما تحت المهاد بشكل كبير، التي تتحكم في عمل الغدة النخامية والمبايض، مما قد يتسبب في ضعف المبيض، وبالتالي يحدث خلل في إنتاج هرمون الإستروجين وعملية الإباضة، التي من الممكن أن تؤدي بدورها إلى تأخر أو توقف الإباضة.

  • انقطاع الطمث

الاكتئاب الشديد والحزن يتسبب في انقطاع الدورة الشهرية، عدم حدوث الدورة الشهرية لمدة 3 أشهر أو أكثر دون حدوث حمل يطلق عليه انقطاع الطمث الثانوي، بينما يسمى انقطاع الدورة الشهرية بسبب الحزن والاكتئاب انقطاع الطمث الوظيفي.

  • انعدام الشهية

فقدان الشهية أو الرغبة الشديدة في تناول أطعمة تحتوي على نسب عالية من السكر أو الكربوهيدرات اثناء فترة الدورة الشهرية قد يكون له أثر سلبي كبير على الحالة المزاجية.

  • اضطرابات النوم

جودة النوم لها تأثير كبير على الحالة المزاجية خلال فترة الدورة الشهرية بسبب انخفاض هرمون السيروتونين، مما يؤدي إلى الأرق والتفكير المرهق.

كيف يؤثر الحزن الشديد في الدورة الشهرية؟

متي يبدا مفعول التحاميل المهبلية وما هي دواعي وموانع استعمالها؟

ما هي أسباب الشعور بالحزن أثناء الدورة الشهرية؟

أسباب الشعور بالحزن والاكتئاب أثناء الدورة الشهرية وقبلها غير معروف بشكل قطعي، لكن هناك احتمالية أن يكون متعلقاً بالتغيرات والتقلبات الهرمونات التي تحدث أثناء النصف الثاني من الدورة الشهرية، ويعد من أبرز أسباب الشعور بالحزن أثناء الدورة الشهرية ما يلي:

  • انخفاض إفراز هرمون السيروتونين والدوبامين

الانخفاض الذي يحدث في هرمون الأستروجين والبروجسترون بعض الإباضة، هو ما يسبب انخفاض إفراز هرمون السيروتونين الذي يعد ناقل عصبي كيميائي يساهم في تنظيم الشهية والحالة المزاجية ودورة النوم.

  • تغيرات درجة حرارة الجسم

نقص هرمون الاستروجين الذي يساهم في تنظيم درجة حرارة الجسم، يتسبب في ارتفاع درجة حرارة الجسم، وعادةً ما يتكيف الجسم مع تغيرات درجات الحرارة جيداً، لكن عند نقص الإستروجين تختل هذه العملية، ويتوهم الدماغ بأن الجسم يعاني من ارتفاع الحرارة، مما يسبب الشعور بالحزن.

  • الشعور بزيادة الوزن

كمية هرمون الإستروجين تبلغ ذروتها في الجسم فترة ما قبل الإباضة، مما يتسبب في احتباس السوائل التي تجعل المرأة تشعر بالانتفاخ الملحوظ وتكتسب بعض الكيلوغرامات، ويجعلها تشعر بالحزن أثناء الدورة الشهرية.

أعراض الاكتئاب أثناء الدورة الشهرية

يتساءل الكثير عن أعراض الاكتئاب أثناء الدورة الشهرية، لذا إليك أبرزها في الأسطر التالية:

  • أعراض الاكتئاب أثناء الدورة الشهرية تشبه تماماً متلازمة ما قبل الحيض.
  • تكون أعراض الاكتئاب أثناء الدورة الشهرية حادة ومؤلمة.
  • هذه الأعراض تحدث قبل نزول الحيض تقريباً بأسبوع.
  • لا توجد أسباب أساسية للاكتئاب الذي يحدث أثناء الدورة الشهرية.
  • التغيرات الهرمونية خلال الدورة الشهرية لها دور هام في الاضطرابات النفسية للمرأة.
  • الاكتئاب قد يتفاقم في حال تعاطي الكحول أو المخدرات.

أبرز أعراض الاكتئاب أثناء الدورة الشهرية، تشمل: التوتر، القلق، الحزن، اليأس، الاكتئاب الحاد، التعب، الميول الانتحارية، نوبات البكاء، العصبية، الغضب، الانتفاخ، آلام متفرقة في الجسم، اضطرابات النوم، آلام الثديين، العزوف عن العلاقات الاجتماعية.

تجربتي مع العقم الثانوي: أهم 9 نصائح تساعد في علاج العقم عند النساء والرجال

كيف يمكن علاج التوتر قبل الدورة الشهرية؟

إليك قائمة تتضمن أهم النصائح التي تساعدك في علاج التوتر قبل الدورة الشهرية، وتشمل:

  • تناول أطعمة مفيدة وصحية.
  • الامتناع عن الكحوليات، الكافيين، التدخين.
  • تقليل السكر والملح في المشروبات والاكلات.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم والمواظبة على الاسترخاء.
  • الابتعاد عن المسكنات والمنومات والمهدئات.
  • استشارة الطبيب المختص عن مضادات اكتئاب الدورة الشهرية.
  • يجب أن تسألي متخصص عن العلاج المعرفي السلوكي.
  • تعرفي على علاجات أخرى للاكتئاب الدورة الشهرية (المثبطات، الأسبرين، مدرات البول، حبوب منع الحمل، فيتامين B6).
  • في بعض الحالات الحرجة قد يتطلب التدخل الجراحي العاجل لإجراء عملية استئصال المبيضين لإيقاف الدورة الشهرية تماماً.

كيف يمكن التخلص من الحزن خلال فترة الدورة الشهرية؟

يمكن التخلص من الحزن خلال فترة الدورة الشهرية والتخفيف من حدة المشاعر، عن طريق ما يلي:

  • اللجوء إلى الطبيب المختص والتحدث معه.
  • قبل وخلال فترة الحيض تتبع الأعراض حتى تساعد الطبيب في التشخيص الصحيح ووضع الخطة العلاجية المناسبة.
  • الحصول على قسط كافً من النوم والراحة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم وتجنب الرياضة الثقيلة.
  • تقليل تناول الكربوهيدرات والملح والدهون والسكر، والحفاظ على اتباع نظام غذائي صحي متوازن.
  • تقليل التوتر من خلال التغلب على مصادر التوتر قدر الإمكان.
  • ممارسة ببعض الأمور التي تساعد على الاسترخاء مثل، الاستماع لموسيقى هادئة أو اليوجا.

معلومات ودلائل حول اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية وطرق علاجها

الحالة النفسية للمرأة وقت الدورة الشهرية

الحالة النفسية للمرأة وقت الدورة الشهرية تتغير تبعاً للطور الذي تمر به المرأة خلال هذه الفترة كالتالي:

  • الطور الأول (الحيض)

هذا الطور يبدأ في أول يوم من الدورة الشهرية، وعادةً ما يستمر ما بين 3 إلى 7 أسابيع، وقد يحدث هذا الطور بسبب عدم تخصيب البويضة، مما يؤدي إلى انخفاض مستوى هرموني البروجسترون والاستروجين، ومن المرجح أن تستمر مشاعر الإحباط والتقلبات المزاجية أثناء الأيام القليلة الأولى من الدورة الشهرية.

  • الطور الثاني (الطور الجريبي)

الطور الجريبي يتقاطع مع طور الحيض، حيث يظهر في اليوم الأول من الدورة الشهرية، وقد يستمر تقريباً لمدة أسبوعين، وفي هذا الطور يحدث زيادة في هرمون الاستروجين الذي يؤدي بدوره إلى زيادة سماكة بطانة الرحم.

بعد انقضاء الأيام الأولى من الدورة الشهرية قد تشعر المرأة بطاقة أكبر، كما تشعر أيضاً بأن عقلها أصبح أكثر حجة ليتذكر الأشياء بسهولة، وقدرتها قد تصبح أعلى من ذي قبل على تحمل الألم.

  • الطور الثالث (الإباضة)

طور الإباضة يعد أقصر أطوار الدورة الشهرية، حيث يستمر لمدة تتراوح ما بين 16 إلى 32 ساعة، العواطف والمشاعر الإيجابية قد تصل إلى ذروتها في هذا الطور بالنسبة للكثير من النساء.

  • الطور الرابع (الطور الأصفري)

هذا الطور قد يستمر تقريباً لمدة أسبوعين، ومع مرور أيام هذا الطور الحالة النفسية للمرأة وقت الدورة الشهرية تتغير على نحو سلبي، حيث تشعر بالحزن، الكسل، الغضب، تقلب المزاج، سرعة الإنفعال، شرود الذهن.

هذه المشاعر السلبية تفسر بانخفاض مستوى هرمون السيروتونين الذي يعرف بهرمون السعادة، وتشكل جزء من أعراض ما يطلق عليه متلازمة ما قبل الحيض التي تظهر تقريباً قل 4 إلى 10 أيام من بدء طور الحيض من جديد، والأعراض التالية تعد هي الأكثر شيوعاً من بين الأعراض العاطفية لمتلازمة ما قبل الحيض، والتي يكن له تأثير سلبي على الحالة النفسية للمرأة:

  1. البكاء.
  2. الغضب.
  3. الاكتئاب.
  4. سرعة الانفعال.
  5. الشعور بالقلق والتوتر.
  6. الحساسية المفرطة.
  7. التناوب بين مشاعر الغضب والحزن.

الحالة النفسية للمرأة وقت الدورة الشهرية

هكذا كانت تجربتي مع الحمل بدون افرازات ومتى تبدأ علاماته الظهور؟

الاسئلة الاكثر شيوعا حول أضرار الزعل وقت الدورة الشهرية

خلال السطور القادمة نوضح لكم الاجابة الكاملة حول كافة التساؤلات المتعلقة بـ أضرار الزعل وقت الدورة الشهرية:

لماذا يزداد التوتر والقلق خلال الدورة الشهرية؟

يزداد الشعور بالتوتر والقلق خلال الدورة الشهرية، حتى على الأمور البسيطة بسبب الاضطراب المزعج السابق لفترة الحيض PMDD)، وهو مشكلة صحية تتشابه مع متلازمة ما قبل الحيض لكن خطورتها أكثر، حيث يؤدي إلى التهيج الشديد للمشاعر والاكتئاب والقلق خلال أسبوع أو أسبوعين قبل بدء الدورة الشهرية.

هل العصبية تؤثر على الدورة الشهرية؟

التوتر والقلق النفسي والعصبية له أثر كبير على الجهاز التناسلي لدى الأنثى، يتأخر الحيض، ومن الممكن أن يغيب الحيض، فلا تحيض المرأة لشهر أو اقل أو أكثر، وفي حال زيادة القلق والتوتر النفسي والعصبية فقد يتوقف الجهاز التناسلى للأنثى عن العمل لفترة مؤقتة، ما يسمى انحباس الحيض، لذا نعم، العصبية تؤثر على الدورة الشهرية.

هل التوتر يطيل مدة الدورة الشهرية؟

التوتر النفسي المستمر قد يتسبب في استمرار الدورة الشهرية لمدة أقصر أو أطول من الطبيعي، أو تباعد الفواصل الزمنية بين الدورة والأخرى أو انقطاع الدورة الشهرية تماماً، وهذه الأعراض عادةً ما تكون مصحوبة بالمتاعب مثل الصداع، زيادة الوزن، اعتلال المزاج، خفقان القلب، اضطرابات النوم.

هل التوتر يمنع نزول الدورة الشهرية؟

التوتر النفسي بشكل دائم بالطبع يؤثر على نزول الدورة الشهرية سلبياً، نظراً لأنه يحدث خلل في الاتزان الهرموني للجسم، مما يؤثر على الحيض، كما أن التوتر يتحكم أيضاً في قصر أو طول فترة الدورة الشهرية، مما يؤدي إلى تباعد الفواصل الزمنية بين فترات الحيض، وبالتالي يتسبب في انقطاع الدورة الشهرية بشكل نهائي، لذا نعم، التوتر يمنع نزول الدورة الشهرية.


مقالات تهمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.