تجربتي مع توهم المرض تعرف عليها وما هي اسبابه واعراضه وطرق علاجه؟


تجربتي مع توهم المرض من التجارب السيئة للغاية أدت إلى فقدان السعادة والشغف، وأصبحت أكثر قلقاً وخوفاً وانعزالاً عن الآخرين، ولم أتمكن من الاستمتاع بحياتي مثل أي أنسان طبيعي، كنت أبدي اهتمام مبالغ فيه بأعراض وتفاصيل بسيطة لا تدل على أي شئ، وتوهمت بأنني أعاني من مرض خطير، لدرجة أنني لجأت إلى زيارة الطبيب أكثر من 3 مرات خلال أسبوعاً واحداً.

لذا أود أن أخبركم في هذا المقال المقدم من مركز الفوائد العامة عن تجربتي مع توهم المرض وكيف كانت الأعراض التي كنت أعاني منها خلال تجربتي وما هي طرق تشخيصه وعلاجه.

ما هو وسواس توهم المرض؟

وسواس توهم المرض هو الشعور بالقلق والخوف الشديد من الإصابة بمرض ما، وهذا ما يدفع الشخص إلى الإهتمام المفرط بالصحة، وأي علامات جسدية تظهر عليه حتى لو بسيطة تسبب له ضغط نفسي وانزعاج شديد، فمثلاً عندما يشعر الفرد بالصداع يعتقد أنه يعاني من مرض خطير في الدماغ ولا يقتنع بطمأنة الطبيب، ويلجأ إلى إجراء الفحوصات والأشعة للتأكد من عدم إصابته بمرض قهري.

مع مرور الوقت قلق وخوف المريض يتزايد، ولا يمكنه التخلص من الهواجس المزعجة التي تنتابه، وهذا ما يدفعه إلى ممارسة سلوكيات متكررة، مثل غسل الأيدي بشكل مستمر، الأمر قد ينتهي للإصابة بالوسواس القهري.

هل فقر الدم يسبب الوسواس وما هي علاماته والعوامل التي تزيد من خطره

كيف بدأت قصتي مع وسواس المرض؟

بدأت تجربتي مع وسواس المرض عندما كنت أبلغ من العمر 10 سنوات، تملكني الخوف الشديد من الإصابة بأي مرض، وعند شعوري بأي أعراض بسيطة كنت أركض سريعاً نحو أمي، وأخبرها بأنني أريد أن أذهب إلى الطبيب، وأنني لا أستطيع احتمال المرض، الأمر وصل بي إلى حد الخوف من الموت وفقدان حياتي.

اتبعت بعض السلوكيات القهرية التي تتمثل في المحافظة على النظافة طوال الوقت، وتجنب الأسطح الملوثة، بالإضافة إلى عدم الاقتراب من أي شخص مريض خوفاً من الإصابة بالعدوى، خوفي من المرض ازداد كلما تقدمت في العمر، وتطورت الأعراض لدي، حتى أصبحت مزعجاً لمن حولي، وقررت والدتي اللجوء إلى طبيب مختص لتشخيص إصابتي وتلقي العلاج المناسب، هكذا كانت تجربتي مع وسواس المرض.

اسباب الإصابة تجربتي مع توهم المرض

تجربتي مع وسواس المرض لا يمكن تحديد سببها الحقيقي، لكن يوجد بعض الأسباب التي تزيد من احتمالية الإصابة به، وأبرزها:

  • العوامل الوراثية

في حال وجود شخص من عائلتك يعاني من الوسواس القهري، فهناك احتمالية أن تصاب به في أي فترة من حياتك.

  • الضغوطات النفسية

من أبرز العوامل التي تؤدي إلى زيادة نسب الإصابة بوسواس المرض هو التعرض لضغط نفسي شديد، والمعاناة من القلق والإجهاد.

  • العنف الأسري

تعرض الطفل للعنف الأسري في سنواته الأولى من العمر أو المعاناة من إهمال الوالدين، تزيد من احتمالية الإصابة بوسواس المرض.

  • العنف الجسدي

التعرض للإعتداء الجسدي والعنف أثناء مرحلة الطفولة من أهم أسباب الإصابة بوسواس المرض.

  • المعاناة من مرض مزمن

في حال إذا كنت مصاب بمرض مزمن، قد تنتابك في فترات مختلفة من حياتك الوساوس المرضية، خاصةً عند رؤية أي شخص أمامك يمر بمضاعفات صحية خطيرة ناتجة عن هذا المرض.

هذا الفيديو يوضح لك ما هي اسباب وسواس والمرض وكيف يمكن علاجة؟

معلومات تهمك حول تجربتي مع نقص فيتامين د والاكتئاب تعرف عليها

اعراض وسواس المرض التي عانيت منها خلال تجربتي

خلال تجربتي مع وسواس المرض ظهرت أعراضه في صورة بعض العلامات الجسدية والنفسية التي يصعب احتمالها، والتي تعد رد فعل على الخوف والقلق المتزايد الذي كنت أشعر به. لذا إليك أبرز أعراض وسواس المرض النفسية والجسدية، وهي:

1- اعراض وسواس المرض النفسى

تشمل أبرز الأعراض النفسية التي عانيت منها خلال تجربتي مع توهم المرض ما يلي:

  1. التحدث مع الآخرين عن الموضوعات التي تتعلق بالمشكلات الصحية وتجاربهم معها.
  2. البحث بشكل مستمر عن أعراض الأمراض الخطيرة.
  3. الاستفسار الطبي عن الأعراض التي يعاني منها.
  4. الابتعاد عن بعض الأشخاص والأماكن خوفاً من العدوى.
  5. الرغبة الملحة في إجراء الأشعة والفحوصات المعملية.
  6. الخوف من ظهور الأعراض الجسدية والنفسية والذهاب إلى الطبيب مباشرةً.
  7. زيادة مستوى الخوف والقلق والإفراط في الاهتمام بالنظافة الشخصية.

2- اعراض وسواس المرض الجسدية

أثناء تجربتي مع توهم المرض ظهرت بعض أعراض وسواس المرض الجسدية، التي تشمل:

  1. ضعف الحركة والخمول وعدم القدرة على بذل أي مجهود جسدي حتى لو بسيط.
  2. الاهتمام المفرط بالقياس المنتظم لمعدل ضغط الدم وضربات القلب وأحياناً درجة حرارة الجسم.
  3. اعتبار الأعراض البسيطة مثل الشعور بالصداع إشارة تدل على الإصابة بمرض خطير مثل سرطان الدماغ.

تجربتي مع وسواس المرض القهري

تفكيري المستمر في إنني مصاب بمرض خطير جعلني أشعر بالخوف والإحباط والاكتئاب واليأس، ولدي ميول إلى الانطواء والعزلة بعيداً عن الآخرين. كما تسبب في ابتعادي عن الأنشطة الاجتماعية خوفاً من الإصابة بالعدوى.

ظلت الأفكار المزعجة تراودني نهاراً وليلاً حتى وصلت إلى فقدان القدرة على النوم لساعات متواصلة وكافية، وتضاعف حزني، حتى أنني في بعض الأحيان كان لدي ميول وأفكار انتحارية، هكذا كانت تجربتي مع وسواس المرض القهري.

تجربتي مع القولون العصبي والوسواس تعرف على إجابة كل ما يدور في ذهنك

كيف تطورت معاناتي مع وسواس توهم المرض؟

تطورت معاناتي مع وسواس توهم المرض إلى الشعور يومياً وكأنني أقترب من الموت، وأنني أعاني من مرض خطير لن يتمكن الأطباء من اكتشافه، كما أنني كنت أمر بنوبات هلع مع بعض الأعراض التي تصيبني مثل الشعور بالصداع أو ارتفاع درجة حرارة الجسم، ولم أقتنع بحديث الطبيب، بل كنت أخضع إلى الكشفي الطبي مرات متعددة للتأكد من أنني لست مصاب بمرض خطير، ويظل في النهاية لدي هاجس بأنه يوجد شيئاً لا أحد يعرفه.

اضرار تجاهل وسواس المرض

تجاهل وسواس المرض يسبب العديد من المضاعفات والآثار السلبية، ويتداخل مع علاقة الشخص بالآخرين. لذا من خلال تجربتي مع توهم المرض إليك أبرز أضرار تجاهل وسواس المرض، وهي:

  • محاولة التشويش على الآخرين.
  • مشاكل في العلاقات الأسرية.
  • التأثير السلبي على الحياة اليومية وعدم أداء المهام.
  • المشاكل المالية نتيجة زيارة الطبيب باستمرار.
  • الإصابة ببعض الاضطرابات في الصحة العقلية، مثل: الرهاب الاجتماعي، اضطراب الاكتئاب، اضطراب الوسواس القهري.

كيف قمت بعلاج تجربتي مع توهم المرض

تجربتي مع وسواس المرض انتهت بتلقي العلاج المناسب والصحيح على يد الطبيب النفسي، وتضمنت مراحل العلاج خلال تجربتي مع توهم المرض ما يلي:

  • التشخيص والتقييم

يعتمد الطبيب في التشخيص على بعض الاختبارات النفسية التي تم إجراؤها لي، وسألني عن الأعراض والعلامات التي أعاني منها، وما إذا كنت أشعر بالخوف والقلق من المرض، وما هي مدة ظهور هذه الأعراض لديك، وإذا كان هناك تاريخ عائلي مع الاضطرابات النفسية.

قام الطبيب بعد ذلك بوضع خطة علاجية تتضمن الأدوية التي ينبغي تناولها، بالإضافة إلى جلسات العلاج النفسي التي احتاج إليها للشفاء التام.

  • العلاج الدوائي

الطبيب في علاجي استخدام بعض الأدوية التي تتمثل في مضادات القلق (مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية) لاستعادة توازن مستوى السيروتونين في الدماغ، وكان لديه العديد من الخيارات الدوائية، مثل: زولوفت، باكسيل، بروزاك.

  • العلاج النفسي

أهم درس مستفاد من تجربتي مع وسواس المرض هو أن العلاج النفسي من العلاجات الهامة التي تساهم في الشفاء التام من الاضطرابات النفسية، وبعد اتباع برنامج العلاج السلوكي المعرفي، قل مستوى الخوف والقلق كثيراً، وفوجئت بنتائج جديدة، وأصبحت قادراً على السيطرة على حزني الشديد وانزعاجي.

أسباب تقلب المزاج عند النساء وطرق التخلص منها و متى يجب زيارة الطبيب؟

معاناتي مع وسواس المرض

تفاقم معاناتي مع وسواس المرض أدى إلى:

  • زيادة خطر الإصابة بالأمراض النفسية.
  • التعرض للمشاكل المالية نتيجة دفع أموالي حول الفحوصات والأدوية.
  • ظهرت مشاكل في العمل نتيجة التغيب المستمر وقلة الإنتاج.
  • التأثير على العلاقات مع الأصدقاء والأهل وإزعاج الآخرين بسبب القلق الشديد حول الصحة.

أهم النصائح الناتجة عن تجربتي مع توهم المرض

من خلال تجربتي مع وسواس المرض إليك قائمة تتضمن بعض النصائح المفيدة في تخفيف أعراض وسواس المرض، أو توهم المرض، والتي تشمل:

  • ممارسة اليقظة

يقصد بممارسة اليقظة هو التركيز على الجسد، وفهم الشعور الذي يحدث للشخص طبيعياً، وأن كل ما يحدث لا يمكن اعتباره فيروس أو مرض أصاب الجسم، وترسيخ فكرة أنك في أي حال من الأحوال عرضة إلى الإرهاق والتعب والصداع، وأنها ليس أعراض تدل على أنك تعاني من مرض مزمن.

  • التحكم في مستوى التوتر

ينبغي أن تتجنب التوتر لأنه يساعد على زيادة الوساوس المرضية، يمكنك التنفس بعمق، و استرخاء عضلاتك، والابتعاد عن أي عوامل تسبب لك الخوف والقلق.

  • الابتعاد عن المعلومات الخاطئة

يفضل الابتعاد عن العوامل المسبب لك الطاقة السلبية، وهي المقالات مجهولة المصدر التي تتحدث عن الظروف الصحية. مما يؤدي إلى زيادة المخاوف، وعندما تريد الحصول على معلومات أبحث عن مصادر جديرة بالثقة والطمأنينة.

أهم النصائح الناتجة عن تجربتي مع توهم المرض

ما الفرق بين توهم المرض والوسواس القهري؟

الوسواس القهري هو السلوكيات القهرية والأفكار الوسواسية التي تتسبب في الاشمئزاز والقلق والأوهام وعدم الارتياح، لذا يكمن الفرق بين توهم المرض والوسواس القهري هو أن توهم المرض من المحتمل أن يكون جزء لا يتجزأ من الأوهام التي يعاني منها مريض الوسواس القهري.

هل يمكن علاج توهم المرض بالاعشاب؟

يفضل دوماً في حالات الأمراض العقلية والنفسية اللجوء إلى الأدوية والعلاجات السلوكية التي يقوم بوصفها طبيب الصحة العقلية أو الطبيب النفسي، لكن هل يمكن علاج توهم المرض بالاعشاب ؟ في الحقيقة من خلال تجربتي مع توهم المرض لا توجد أي أعشاب أثبتت فعاليتها في علاج وسواس المرض، لكن عشبة عصبة القلب أو ما يطلق عليها عشبة القديس جون تتميز بالفائدة في حالات المخاوف والقلق البسيط، وتتوفر في الصيدليات في صورة كبسولات.

مقالات تهمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.